الساحل

الجيش يقتل ثلاثة عناصر من الطوارق في شمال مالي

 
قتل ثلاثة مدنيين من الطوارق برصاص جنود في الجيش المالي قرب غاو كبرى مدن شمال مالي, بحسب أحد أقرباء الضحايا ومصدر عسكري افريقي.
 
ونقلت وكالة فرانس برس اليوم الأحد عن  فؤاد آغ لان وهو قريب المدنيين الطوارق القتلى  قوله “ثلاثة من أقربائنا المدنيين قتلوا يوم الأربعاء الماضي بيد الجيش المالي في دجيبوك (35 كلم شمال غاو). كانوا في سيارتهم وبحوزتهم سلاح للدفاع عن النفس ضد الإسلاميين”.
 
وأضاف آغ لان  ان “المدنيين الثلاثة قيدوا بعد ان اعتقلهم الجيش المالي ثم قتلوا بالرصاص ودفنوا” في الحفرة نفسها التي “عثر عليها”.
 
واكد مصدر عسكري افريقي في شمال مالي مقتل “ثلاثة مدنيين من الطوارق من قبيلة امراد في ظروف لا تزال مجهولة”.
 
وقالت وكالة فرانس برس, إن الجيش المالي اكتفى بالاجابة ان “تحقيقات تجري” حول هذا الأمر، حين توجهت الوكالة بسؤال إليه.
 
وتعيش أقلية الطوارق في الشمال المالي الشاسع، الذي لا يزال مضطربا بعد أكثر من عام على التدخل العسكري الدولي. وقد نفذ جهاديون هجمات عدة في الأشهر الأخيرة في هذه المناطق وخصوصا في كيدال كبرى مدن المنطقة ومعقل الطوارق.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة