أخبار

الحزب الحاكم فى موريتانيا: سنطعن فى تمديد فترة الترشح للانتخابات

 

 

هدد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ، الحاكم فى موريتانيا ، سيدي محمد ولد محم  اليوم الجمعة بتقديم طعن أمام الجهات المختصة ، فى ملفات الترشح التى يتم إيداعها بعد تاريخ اليوم ، بعد تمديد فترة الترشح لغاية يوم 17 من شهر يوليو الجاري.

وقال ولد محم فى تغريدة له إن تمديد آجال إيداع الترشح الذي أعلنته لجنة الانتخابات بالأمس غير قانوني لتعارضه مع القانون النظامي ومقتضيات المرسوم المحدد لهذه الآجال،وفق تعبيره.

وطالب ولد محم مرشحي الحزب  بالتصريح بترشحهم (الجمعة قبل منتصف الليل) دون تاخير، مؤكدا أنهم سيطعنون  أمام الجهة المختصة في أي ترشح يتم إيداعه بعد ذلك التاريخ.

وقررت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، أمس  الخميس، تمديد الفترة المخصصة لاستلام لوائح الترشح للانتخابات البلدية والجهوية المقبلة، حتى يوم الثلاثاء 17 يوليو الجاري.

 

واتخذت اللجنة القرار بعد مداولات مطولة، انتهت بالاتفاق على ضرورة تمديد الفترة التي كان من المفترض أن تنتهي ليل الجمعة/السبت عند منتصف الليل.

 

كما قررت اللجنة فتح مراكز للإحصاء عن بعد في جميع عواصم الولايات، وذلك من أجل تسهيل عمليات الإحصاء والانتساب للائحة الانتخابية.

 

وكانت المعارضة قد تحدثت عن استحالة أن يتم تجديد اللائحة الانتخابية خلال عشرين يوماً فقط، وانتقدت الكفاءة الفنية والقانونية للجنة المشرفة عليه.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة