أخبار

الحزب الحاكم يعزي في ضحايا العواصف في لبراكنة ولعصابة

 
قدم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم تعازيه لأسرة الضحايا الذين قضوا خلال موجة عواصف شهدتها ولايات  لبراكنة والعصابة، الليلة البارحة وراح ضحيتها 14 شخصا.
 
وورد فى بيان الحزب الحاكم “علمنا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بنفوس يغشاها الألم والأسى وقلوب يعتصرها الحزن، مع التسليم بقضاء الله وقدره، بالفاجعة التي تعرض لها بعض مواطنينا في كل من ولايتي لبراكنه ولعصابه بسبب الأمطار القوية  والرياح العاتية.
 
 جاءت تعزية الحزب الحاكم من خلال بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، قدم عبره التعزية باسم رئيسه والمنخرطين فيه إلى أسر الضحايا وإلى كافة الشعب الموريتاني إثر هذه “الفاجعة الأليمة”.
 
 وتمنى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية “الرحمة للضحايا والصبر لذويهم والشفاء العاجل للجرحى”.
 
وكان قرابة 9 أشخاص لقوا مصرعهم  فجر اليوم الثلاثاء وجرح 26  آخرون ، جراء عواصف رملية قوية ضربت إحدى ضواحي مدينة “بوغي” التابعة لولاية لبراكنه ،أدت إلى انهيار بعض المنازل.
 
وأعلنت السلطات المحلية على لسان والي ولاية لبراكنة أن عدد القتلى بلغ 9 والجرحى 26 ، وتم نقل 4 منهم حالتهم حرجة إلى العاصمة نواكشوط لتلقي العلاج .
 
كما لقي 5 أشخاص مصرعهم في مدينة كيفة ، وجرح آخرون ، فى عاصفة رملية قوية ، أدت إلى انهيار منزلهم عليهم فجر اليوم

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة