مجتمع

الحزب الحاكم يكثف نشاطاته التحضيرية لاستقبال ولد عبد العزيز في روصو

الحزب الحاكم يكثف نشاطاته التحضيرية لاستقبال ولد عبد العزيز في روصو

نظم مهرجانا في المدينة دعا فيه مناصريه لمواكبة الزيارة الرئاسية

كثف حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا، تحضيراته لزيارة الرئيس محمد ولد عبد العزيز لمدينة روصو، التي سيعلن خلالها عن “طي ملف الإرث الإنساني”، حسب التصريحات الرسمية الصادرة عن الحكومة الموريتانية.

ونظم الحزب مساء أمس الجمعة مهرجانا في المدينة، تناول تعبئة مناصريه من أجل الانخراط في مواكبة الزيارة، على حد ما جاء في إيجاز صحفي توصلت به “صحراء ميديا”.

ونظمت بعثة حزبية يقودها الوزير السابق محمد محمود ولد جعفر، الأمين المكلف بالسياسات في الحزب، زيارات لأقسام الحزب في المدينة، حضرها فاعلو الحزب في الولاية.

ومن المنتظر أن يبدأ الرئيس ولد عبد العزيز غدا الأحد زيارة للمدينة، يستقبل فيها آخر دفعةمن الموريتانيين المبعدين إلى السنغال، ويعلن فيها عن إنهاء ملفهم، كما يتوقع أن يؤدي صلاة جنازة غيابية على أرواح ضحايا ما سمي “حوادث الإرث الإنساني” في موريتانيا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة