مجتمع

الحكم بالسجن سنتين على أحمد ولد خطري، وهو ما يعني إطلاق سراحه

الحكم بالسجن سنتين على أحمد ولد خطري، وهو ما يعني إطلاق سراحه

أصدرت محكمة الجنايات بالعاصمة الموريتانية انواكشوط مساء اليوم، حكما بالسجن سنتين نافذتين في قضية أحمد ولد خطري المدير السابق لصناديق القرض والادخار “كابك”، وهو ما يعني إطلاق سراحه نظرا للمدة التي قضاها في السجن، والتي تزيد على السنتين. كما حكم على ولد خطري بغرامة مالية تبلغ 5 ملايين أوقية.

وكان ولد خطري قد مثل صباح اليوم الثلاثاء، أمام محكمة الجنايات لمحاكمته بتهمة اختلاس وتبديد أموال عائدة لمؤسسة بروكابيك وخيانة الأمانة، وطالبت النيابة العامة بسجنه 5 سنوات.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة