مجتمع

الحكومة الموريتانية تدافع عن قرار تحويل عطلة الأسبوع

دافعت الحكومة الموريتانية عن قرارها اليوم الخميس، بتحويل عطلة نهاية الأسبوع من يومي الجمعة والسبت، إلى يومي السبت والأحد.

وقال وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي أحمد ولد أهل داوود، خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب اجتماع الحكومة، إن “العمل يوم الجمعة محبذ على عكس المعتقدات الشائعة لدى العوام”.

من جهته قال وزير الوظيفة العمومية سيدنا عالي ولد محمد خونه، إن القرار سيكون ساري المفعول ابتداء من فاتح أكتوبر المقبل؛ مشيرا إلى أن “هذه العطلة ستسمح بموافقة التوقيت العالمي”.

وأكد ولد محمد خونه أن “عدم مسايرة الأسواق العالمية يكبد البلاد خسائر مالية معتبرة”؛ مشيراً إلى أن هذا التوقيت سيستثنى منه قطاعات الصحة والجيش والتعليم، وفق تعبيره.

وكانت الحكومة قد صادقت على مقترح مشروع يحدد العطلة الأسبوعية ومواقيت العمل على امتداد التراب الوطني.

وبحسب ما جاء في بيان الحكومة فإن المشروع يقترح “توزيع ساعات الدوام على أربعة أيام من تسع ساعات: من الاثنين إلى الخميس من الساعة 8 إلى الساعة الخامسة مساءا، الجمعة من الساعة 8 إلى الساعة 12 زوالا، ذالك ابتداء من فاتح أكتوبر 2014”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة