مجتمع

الحكومة الموريتانية تطلق اليوم اكبر مشروع بيئي لحماية نواكشوط من زحف الرمال

ستطلق الحكومة الموريتانية خلال ساعات عملية تشجير واسعة تهدف إلى إقامة حزام أحضر يحيط بمدينة نواكشوط.

وستجري مراسم إطلاق هذه العملية على بعد حوالي 15 كلم شرق المدينة تحت الرئاسة الفعلية للرئيس محمد ولد عبد العزيز وبحضور كل أعضاء الحكومة وجميع أعضاء المؤسسات الحكومية، ومنظمات المجتمع المدني.

وتمت دعوة كافة الفئات المهنية والمواطنين من أجل المساهمة في إنجاح هذه العملية التي تهدف إلى غرس200 ألف شجرة في محيط العاصمة الموريتانية على مساحة 500 هكتار.

 

 

وسيتواصل هذا المشروع خلال 4 سنوات بما يقود إلى غرس مليون شجرة على مساحة 2000 هكتار “من أجل تحصين نواكشوط من زحف الصحراء”.

وتفيد إحصائيات رسمية أن الصحراء تمتد سنويا على مساحة تتراوح من 6 إلى 9 كيلومترات في موريتانيا

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة