مجتمع

الحكومة الموريتانية تطمئن رعاياها في ساحل العاج، وتؤكد انها تتابع وضعيتهم

أكدت الحكومة الموريتانية انها تتابع باستمرار وضع الجالية في الكوت ديفوار منذ بداية الأزمة القائمة في هذا البلد، وقال بيان لوزارة الخارجية انه تم حتى الآن نقل ما يزيد على أربعة آلاف شخص في ظروف جيدة إلى البلاد بواسطة الحافلات.

واوضحت الوزارة في بيان صحفي “أن تدهور الأوضاع الذي حال دون استمرار عملية النقل، وبقيت مجموعة تناهز أربعمائة وخمسين شخصا متواجدة في مباني سفارتنا في أبيدجان”.

 

وأكدت الحكومة انها قامت بجميع الاتصالات الضرورية بالجهات المعنية في كوت ديفوار من أجل توفير الظروف الأمنية الضرورية لتمكين نقلهم بواسطة طائرات “الموريتانية للطيران”، والجاهزة حاليا للتوجه نحو آبيدجان.

وطمأنت الحكومة الموريتانية جميع المواطنين على أنها تواصل متابعة الوضعية الصحية والغذائية لباقي أفراد جاليتنا في أبيدجان”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق