أخبار

الحكومة تكشف أسباب اعتقال ناشطة اتهمت موريتانيا برعاية الإرهاب

 

كشف وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد الأمين ولد الشيخ، اليوم الخميس عن أسباب  اعتقال الناشطة فى  مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية “ايرا” مريم الشيخ ، مشيرا إلى أن  القضية قديمة، وكانت الحكومة تجري تحقيقات  حولها.

وأشار الوزير إلى  أن الناشطة مريم الشيخ استخدمت من طرف شخص غربي “معادي لهذا الشعب ولهذه الدولة وأوعز إليها بالتصريحات التي قالتها بإيعاز منه وهي تصريحات معادية للشعب الموريتاني وتشوه سمعة البلد والذاكرة الجمعوية لهذا الشعب المعروف بأنه قدم موريتانيا كنموذج في محاربة الإرهاب”.

وتداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو للناشطة مريم الشيخ تتهم خلاله السلطات الموريتانية  “برعاية الجماعات المسلحة فى مالي، بحيث توفر لها العلاجات والمواد الغذائية” ، ضمن ماتعتبره الناشطة خطة لعودة مايعرف ب “دولة البيظان الكبرى” .

لكن الفيديو الذى يعود لسنة 2015 تم تداوله بشكل واسع فى الأيام الأخيرة ، وهو مادفع بالسلطات للتحقيق مع القيادية فى حركة “ايرا” غير المرخصة ، وتم إطلاق سراحها بعد أيام من التحقيق.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة