مجتمع

الحمالون يعلقون إضرابهم بعد اتفاق مع التجار والسلطات

الحمالون يعلقون إضرابهم بعد اتفاق مع التجار والسلطات
أوقف الحمالون في السوق المركزي بنواكشوط، إضرابهم الذي دخلوا فيه الأسبوع الماضي، وذلك بعد توصلهم إلى اتفاق مع ممثلي التجار والسلطات الموريتانية، لتتوقف بذلك أيام من المواجهات بينهم والأمن الموريتاني.
وحسب ما أكده المتحدث باسم الحمالين، محمد أحمد ولد سيدي، فإنهم “أوقفوا إضرابهم بعد الاتفاق مع التجار والدولة على مبلغ 800 أوقية لحمل الطن الواحد”، وذلك بعد أن كانوا يتقاضون عنه مبلغ 500 أوقية.
وأشار ولد سيدي في اتصال مع صحراء مديا، إلى أن “الوثيقة المتعلقة بالاتفاق سيتم التوقيع عليها يوم الاثنين (20/05/2013)”.
ومن المنتظر أن يسجل الاتفاق لدى والي نواكشوط، قبل أن يتم اعتماده رسمياً، ويصبح ساري المفعول، فيما كان الحمالة يطالبون بمبلغ 1500 أوقية، بدل 500 أوقية فقط كانوا يتقاضونها لحمل الطن.
وكان الحمالون في السوق المركزي قد دخلوا في إضراب مفتوح عن العمل، وذلك بعد إضراب مماثل نظمه الحمالون في ميناء نواكشوط انتهى باتفاق بين الحمالين ووزارة النقل الموريتانية.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة