أخبار

الخارجية المغربية تطلب “الاعتذار” من الجزائر

طلبت وزارة الخارجية المغربية، اليوم السبت، من الجزائر أن تتقدم باعتذار عن الاعتداء الذي قام به المدير العام لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية في حق دبلوماسي مغربي خلال اجتماع بجزر الكاريبي.
 
وكانت وزارة الخارجية المغربية قد استدعت اليوم السبت القائم بالأعمال بالنيابة في سفارة الجزائر بالرباط، وفق ما أكده بيان صادر عن الخارجية المغربية.
 
وقالت الخارجية في بيانها إن الاستدعاء يأتي بعد الاعتداء، مشيرة إلى أنه “تم إبلاغه استغراب المملكة المغربية إزاء هذا التصرف الذي يخرق كل الأعراف والممارسات الديبلوماسية”.
 
وأوضحت الخارجية المغربية أن المستغرب هو أن يكون الاعتداء “أقدم عليه ممثل بلد لا يتوقف عن الادعاء، بصوت عال، أنه ليس طرفا في النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية”، وفق نص البيان.
 
وخلص بيان الوزارة إلى القول إنه “إزاء هذا التصرف غير المقبول من طرف مسؤول ديبلوماسي جزائري سام، طلب منه أن يتم تقديم اعتذارات”.
 
وكان مسؤول جزائري رفيع قد أقدم يوم الخميس الماضي على الاعتداء الجسدي على دبلوماسي مغربي، خلال اجتماع للجنة أممية في جزر الكاريبي.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة