مجتمع

الخطوط التونسية تؤكد أنها لا تنوي التخلي عن حصتها في “موريتانيا للطيران”

الخطوط التونسية تؤكد أنها لا تنوي التخلي عن حصتها في
نفى الرئيس المدير العام للخطوط الجوية التونسية نبيل الشتاوي أن تكون الخطوط التونسية الرسمية (التي تمتلك الدولة التونسية فيها نحو 75 بالمائة من رأس مال) تخطط للتخلي عن حصتها في رأس مال “موريتانيا للطيران”، على عكس ما راج مؤخرا، من إشاعات في وسائل الإعلام بسبب ما تتعرض له الشركة من صعوبات.

وقال الشتاوي في حوار مع موقع webmanagercenter الألكتروني نشره اليوم الخميس إنه من المبكر الحكم على مردودية استثمارات الخطوط التونسية في موريتانيا في الأجل القريب أو المتوسط.

وأضاف رئيس المدير العام للخطوط الجوية التونسية أن شركته لن تتخذ “قرارات عشوائية” بالتخلي عن حصتها في الخطوط الموريتانية، مشيرا إلى تحسن أداء ونتائج هذه الشركة من سنة إلى أخرى.

و بدأت “موريتانيا للطيران” وهي شركة تونسية موريتانية مشتركة للنقل الجوي نشاطها التجاري في موريتانيا نوفمبر 2007، وتملك شركة الخطوط الجوية التونسية 51% من رأسمالها.

وفي أغسطس الماضي قالت صحيفة اقتصادية تونسية، ، إن شركة موريتانيا للطيران “لم تصل إلي بر الأمان” بعد ثلاث سنوات من انطلاقتها، وأن الوضعية الحالية للشركة خصوصا علي المستوي الفني وسلامة طائراتها تقلق الشركة الأم (الخطوط التونسية). خصوصا بعد تعرض طائرات تابعة لشركة موريتانيا للطيران لحوادث كان آخرها ما حدث فى كوناكرى.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة