مجتمع

الخوف من “بوكو حرام” يدفع تشاد لحظر البراقع

أعلنت الحكومة التشادية  اليوم الخميس منع ارتداء البرقع أو أي رداء آخر لا يكشف إلا العينين في كل أنحاء البلاد.

وأكد رئيس الوزارء كالزوبي فهيمي دودي  أن أوامر صدرت لأجهزة الأمن بدخول الأسواق وجمع كل البراقع التي تباع وحرقها”

 ودعا رئيس الوزراء  في كلمة توجه بها إلى مواطنيه عشية بداية شهر رمضان القيادات الدينية إلى نشر الأمر في خبطهم وأماكن العبادة.

وشدد على أن ارتداء البرقع يجب أن “يتوقف فورا واعتبارا من هذا اليوم ليس فقط في الأماكن العامة والمدارس بل في كل أنحاء البلاد”. وفق تعبيره.

وحذر من أن “كل من يرفضون الامتثال أو يغامرون بانتهاك الأمر من خلال ارتداء برقع سيتم توقيفهم ومحاكمتهم وإدانتهم”.

وعلل كالزوبي منع السلطات التشادية ارتداء البرقع بالأسباب الأمنية إثر الهجوم الانتحاري المزدوج  الذى خلف 33 قتيلا الاثنين  الماضي في نجامينا.

وفي سياق ذاته شن الجيش التشادي  اليوم”غارات جوية” على مواقع تابعة لجماعة بوكو حرام داخل أراضي نيجيريا، في أول رد على تفجيرات الاثنين الماضي .

وأعلنت هيئة الأركان التشادية صباح اليوم الخميس  أن الغارات الجوية دمرت ستة معسكرات وألحقت خسائر بشرية ومادية كبيرة بالجماعة.

وعبرت في الوقت ذاته عن استعدادها الدائم للتحرك في أي وقت لملاحقة من وصفتهم بالإرهابيين.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة