أخبار

الداخلية السعودية : خطأ فى التفويج تسبب فى أحداث منى

أرجع المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي، أسباب حادث التدافع التى راح ضحيتها مئات الأشخاص اليوم بمنى، إلى تعارض الحركة بين الحجاج المتجهين على الشارع 204 عند تقاطعه مع الشارع 223.

 وقال المتحدث الأمنى خلال مؤتمر صحافي إن ارتفاع الكثافة فى التقاطع أدى إلى تدافع  و تساقط عدد من الحجاج.

وبين أن ارتفاع درجة الحرارة والإعياء الذي كان عليه الحجاج، والنفرة من عرفات إلى مزدلفة ودخول منى في صباح اليوم، أدى إلى سقوط عدد من الحجاج.

وأوضح أن الجهات الأمنية باشرت الحادث فور وقوعه وتعاملت مع الحالات الإسعافية وإنقاذ ما أمكن إنقاذه من الحجاج الذين سقطوا نتيجة هذا التزاحم والتدافع، ولازالت العمليات الأمنية جارية في الموقع.
 
وأضاف التركي أن السلطات شكلت لجنة تحقيق في أسباب وقوع الحادث ورفع النتائج لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز .
 
 وأعلنت السلطات السعودية فى حصيلة غير نهائية مساء اليوم وفاة 717 حاجا وإصابة 805 حجاج أثناء توجههم منشأة الجمرات لرمي جمرة العقبة فى أول أيام عيد الأضحى.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة