أخبار

الدرك الموريتاني يطلق النسخة السابعة من دروسه الرمضانية

أطلقت قيادة أركان الدرك الموريتاني يوم أمس الجمعة في نواكشوط، فعاليات النسخة السابعة من الدروس الرمضانية

وتهدف قيادة الدرك من وراء هذه الدروس ، التى تتواصل طيلة شهر الصيام، إلى تمكين الدركيين وأسرهم والمتقاعدين من نفس الهيئة، من معرفة الأحكام الشرعية، وتثقيفهم في مجال التاريخ المحلي.

وأشرف على انطلاق هذه التظاهرة الموسمية قائد أركان الدرك الوطني الفريق السلطان ولد محمد أسواد .

وقال العقيد اشبيه ولد حمه، قائد سرايا الأمن والمرافقات، رئيس اللجنة المنظمة في كلمة له أن “دروس هذا الموسم، ستشمل حفظ وتجويد القرآن الكريم، والحديث الشريف، والسيرة النبوية، والفقه، وذلك تحت إشراف العلامة محمد فاضل ولد محمد الأمين، الذى أعد برنامجا شاملا يتضمن محاضرات في مختلف المجالات التى تهم المسلمين في دينهم ودنياهم.”

وبدوره قال العلامة محمد فاضل ولد محمد الأمين رئيس اللجنة التى تتولى الإشراف على هذه الدروس إن خير ما يستقبل به هذا الشهر الكريم هو هذا النوع من النشاطات التي تجمع بين إفطار الصائم وتعليم المسلمين لدينهم الحنيف.

وأضاف أن هذا الجهد سيكون له أثره الإيجابي، على أفراد هذا القطاع الهام ،بالاضافة إلى مسؤولياتهم الأمنية في مختلف أرجاء الوطن وفي القارة الافريقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة