أخبار

الدرك يفض اعتصاما لمحتجين على مقالع الحجارة بإنشيري

 
فضت قوة من الدرك الوطنى اليوم الأحد اعتصاما نظمه عشرات من سكان  ولاية انشيرى  شمالي موريتانيا احتجاجا على ما وصفوه ب “الإستغلال السيئ لشركات مقالع الحجارة”.

وقال المعتصمون فى بيان وزعوه اليوم إن الشركات أفسدت مجاري السيول فى المنطقة التي تمثل الرافد الرئيس للآبار، متهمين الشركات ب “الفتك بالساكنة وبالارض”.

وكشف البيان عن أن منطقتهم باتت تعاني نقصا حادا في المياه الصالحة للشرب وسقاية المواشي والمزارع .

واتهم المعتصمون السلطات بالتقصير في الدور الرقابي المنوط بها على عمل الشركات التي” لم تلتزم بالمواد القانونية التي تضمنتها رخص العمل و الاستخراج”.

ونبه البيان إلى أن السلطات لم تحترم الاتفاق الموقع من طرف الوالي مع المتضررين بحضور الحاكم وقائد فرقة الدرك وممثل البيئة في إنشيري .

وكان عدد من سكان المنطقة قد أطلقوا قبل ثلاثة أشهر حملة احتجاجات على استغلال شركات مقالع الحجارة في واد “المستعرظ” ، التابع لبلدية بنشاب .
 

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق