أخبار

الرأس الأخضر: صدمة بعد اكتشاف 11 جثة في ثكنة

عثرت الشرطة في جزر الرأس الأخضر، اليوم الثلاثاء، على جثث 8 جنود و3 مدنيين في ثكنات للجيش، حسبما أفادت تقارير إعلامية بالدولة الواقعة قبالة سواحل غرب إفريقيا.
 
وقالت صحيفة “إيه سيمانا” المحلية إن اثنين من القتلى المدنيين إسبانيان، فيما ذكرت صحيفة “إكسبريسو داس إلاس” أن الحكومة وضعت قوات الأمن في حالة تأهب في المطار الدولي بالعاصمة برايا، وفي موانئ الدولة، بعدما بدا أنه هجوم.
 
وقال تلفزيون الرأس الأخضر إن شرطيا اكتشف الجثث عند منتصف اليوم، وأضاف أن الشرطة عثرت لاحقا على سيارة مهجورة تحوي 8 بنادق كلاشنيكوف وذخيرة.
 
وتؤوي الثكنات جنودا لحماية مركز اتصالات ينفذ به مدنيون أعمال صيانة، بحسب تقارير إعلامية.
 
ويتألف أرخبيل الرأس الأخضر، الذي يبعد نحو 600 كيلومترا قبالة سواحل السنغال، من 10 جزر، ويسكنه نحو 500 ألف شخص.
 
وحصلت الدولة على إشادة من الهيئات الدولية لالتزامها بالديمقراطية والتنمية الاقتصادية، إلا أن البلد النامي يكافح في الآونة الأخيرة عصابات المخدرات الدولية التي تحاول تهريب الكوكايين إلى أراضيه، وضبطت الشرطة الأسبوع الماضي 280 كيلوغراما من الكوكايين في يخت.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة