مجتمع

الرئيس السنغالي يؤكد عدم مشاركة بلاده فى القوة العسكرية الإفريقية فى مالي

الرئيس السنغالي يؤكد عدم مشاركة بلاده فى القوة العسكرية الإفريقية فى مالي
 
ماكي صال: القوة الإفريقية ستصل الى مالي خلال أسابيع ومهمتها استعادة الشمال من “المتمردين”
قال الرئيس السنغالي، ماكي صال، إن بلاده لا تعتزم ارسال قوات عسكرية الى مالي للمشاركة الى جانب القوة العسكرية للمجموعة الاقتصادية لغرب افريقيا بهدف استعادة سيطرة باماكو على إقليم أزواد فى شمال مالي.
وأضاف صال، فى مؤتمر صحفي مساء أمس الاثنين، أن دكار تدعم فكرة تشكيل قوة عسكرية افريقية لطرد الجماعات الاسلامية المسلحة من شمال مالي غير أنها لن تشارك فى تلك القوة، مبررا ذلك بكون السنغال لديها قوات عسكرية لحفظ السلام فى ساحل العاج والكونغو والسودان وغينيا بيساو ولا تستطيع قواتها تغطية “كافة مناطق التوتر”.
وأكد الرئيس السنغالي على أن القوة العسكرية الافريقية سيتم ارسالها الى مالي خلال أسابيع، وستكون مهمتها العمل الى جانب الجيش المالي لأجل استعادة مناطق الشمال وطرد الجماعات المتشددة.
وكانت المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (الإيكواس) قد قررت تشكيل قوة عسكرية وإرسالها الى مالي لمقاتلة الانفصاليين الطوارق والجماعات الإسلامية المسيطرين على شمال البلاد منذ عدة أشهر.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة