الساحل

الرئيس الفرنسي يؤكد أن بلاده بدأت عملية عسكرية ضد الإسلاميين في مالي

الرئيس الفرنسي يؤكد أن بلاده بدأت عملية عسكرية ضد الإسلاميين في مالي
قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إن القوات المسلحة الفرنسية بدأت عملية عسكرية في مالي بعد ظهر يوم الجمعة، وذلك من أجل مساعدة الحكومة المركزية على وقف زحف الجماعات الإسلامية المسلحة نحو جنوب البلاد.
وأكد الرئيس الفرنسي أمام عدد من الصحفيين مساء اليوم الجمعة بالعاصمة الفرنسية باريس أن “القوات الفرنسية قدمت دعمها بعد ظهر اليوم لوحدات جيش مالي لقتال عناصر إرهابية”، مشيراً إلى أن “هذه العملية ستستمر ما تطلب الأمر ذلك”، وفق تعبيره.
وفي تبريره للخطوة الفرنسية قال هولاند إن قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تعني أن فرنسا تعمل بموجب القوانين الدولية.
وكان تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي قد أعلن اليوم الجمعة استنكاره للتدخل الفرنسي الذي قال إنه واضح وصريح”، مهدداً السلطات الفرنسية إذا هي استمرت في التدخل في الأحداث التي تشهدها مالي.
وتحتجز الجماعات الإسلامية المسلحة عددا من الرهائن الفرنسيين، منذ أكثر من عامين، كانت قد اتهمت السلطات الفرنسية بعدم الجدية في التفاوض بشأن تحريرهم.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة