أخبارافريقيا

الرئيس الفرنسي يطالب بإيجاد حلول لملف الهجرة

طالب الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، اليوم الأربعاء، قادة أفريقيا وأوروبا بإيجاد حلول لملف الهجرة غير الشرعية “تفيد الجميع”.

وقال الرئيس الفرنسي خلال كلمة أمام 300 مستثمر شاب في اليوم الثاني من زيارته لنيجيريا، إن القارتين يربطهما “مصير مشترك”، شارحا رؤيته لما سماه “أزمة المهاجرين” التي يمر بها الاتحاد الأوروبي حاليا “والتي لا بد من تسويتها على المدى البعيد في أفريقيا”.

وأضاف ماكرون أن الدول الأوروبية عليها أن تعمل مع الحكومات الأفريقية “ومقاومة العواطف على المدى القصير” للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وأكد الرئيس الفرنسي أن محاربة الهجرة تكون من خلال “بناء مستقبل أفضل في الدول الأفريقية مثل السنغال وساحل العاج ونيجيريا حيث يرحل الشباب لعدم توافر فرص اقتصادية”.

 وشدد ماكرون على ضرورة فرض قيود ديموغرافية في الدول، “حيث تنجب النساء سبعة أو ثمانية أطفال” بالإضافة إلى مكافحة كل المهربين الذين يقيمون علاقات وثيقة مع “الإرهابيين الناشطين في منطقة الساحل” حسب تعبير الرئيس الفرنسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة