مجتمع

الرئيس الموريتاني يدعو إلى “تضافر جهود” المجموعة الدولية لحل الأزمة في مالي

ولد عبد العزيز أعرب عن استعداد موريتانيا للمشاركة في أية جهود للتسوية

دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الى تضافر جهود المجموعة الدولية  ل”ضمان حفظ الامن  في منطقة الساحل والصحراء”، مؤكدا استعداد موريتانيا للمساهمة في “ايجاد الحلول المناسبة للأزمة في شمال مالي”.

ونبه ولد عبد العزيز؛ في كلمة له أمام دورة استثنائية لمجلس السلم والامن التابع للاتحاد الافريقي، إلى ما اسماه عمق الروابط التاريخية بين الشعبين الموريتاني والمالي وترابطهما الوثيق.

وأشار إلى أن موريتانيا “عانت جراء توافد الجماعات الارهابية في شمال مالي وما قامت به بلادنا من جهود لحماية حدودها حفاظا على الامن والاستقرار في شبه المنطقة”؛ بحسب تعبيره.

يشار الى ان الرئيس الموريتاني وصل أمس الجمعة الى العاصمة الاثيوبية اديسابا للمشاركة في القمة الاستثنائية لمجلس السلم والامن التابع للاتحاد الافريقي والمخصصة لدراسة الاوضاع المتوترة في شمال مالي منذ ان سيطرت جماعات إسلامية مسلحة على معظم المناطق في شمال مالي.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة