أخبار

الرئيس الموريتاني يطلق نداء للوقاية من «كورونا» (فيديو)

دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، مساء اليوم الأربعاء، إلى ضرورة تجنب العدوى بفيروس «كورونا» وذلك من خلال الالتزام بالنصائح والتعليمات الصادرة عن الجهات المختصة، مشيراً إلى أن الحكومة اتخذت كافة الإجراءات الضرورية ولكنه شدد على أنه من دون مجهود المواطنين وتضحيتهم فلن تجدي هذه الإجراءات.

وقال ولد الغزواني في ختام جولة قام بها في اللجان الوزارية المكلفة بمتابعة الخطة الاحترازية التي أعلنت عنها موريتانيا، إن «الحكومة اتخذت حزمة من الإجراءات ويمكن زيادتها حسب تطور الوضعية».

وأضاف ولد الغزواني: «أريد هنا طمأنة المواطنين بصفة عامة والمقمين في بلدنا بأن الحكومة قامت كل ما يجب القيام به من إجراءات ومتابعات، وسيتم رصد ومتابعة كل شيء»، مشيراً إلى أن «الحكومة والدوائر الإدارية جعلت من هذا العمل أولويتها، واصبح هو المحور الأساسي لعمل الحكومة».

ولكن ولد الغزواني قال: «أطمئن المواطنين والمقيمين ولكن في نفس الوقت أقول لهم الحقيقة، حتى الآن الوضعية تحت السيطرة والحكومة تقوم بالعمل الذي يجب أن تقوم به، ولكنه لن يعطي نتيجة إلا إذا ضحى المواطنون الكثير من التضحية، من خلال الالتزام بالتوصيات التي تصدر عن الجهات المعنية».

وأضاف في السياق ذاته أن على المواطنين «التضحية من أجل الوقاية»، مشيراً إلى أنه «من دون مواكبة هذه الإجراءات من طرف المواطينن سيكون كل ما قمنا به بلا فائدة»، على حد تعبيره.

وأوضح ول الغزواني أن وباء كورونا «مس بلداناً أكثر منا وسائل في مجال الصحة، وأكثر منا وسائل بشرية وأفضل بنية تحتية استشفائية أو صحية، وأكثر منا تجارب في هذا المجال ومجالات الأوبئة والأزمات، ولم تتمكن أغلب هذه البلدان من تجاوز المراحل الصعبة».

ولكن ولد الغزواني عاد ليضيف أنه «من المتواتر أن العمل الأساسي لمكافحة هذا الوباء يبدأ بالوقاية وتجنب العدوى، لأن سرعة انتقال العدوى والطريقة التي تحدث بها، حسب ما قال الأطباء، هي جانب المعادلة الصعب».

وأضاف: «من هذا المقام أطلق نداء لجميع المواطنين والمقميمين في بلدنا، أطلب منهم أن يساعدونا جميعاً، لتجنب تفشي الوباء في بلدنا، عن طريق الالتزام بالتوصيات التي أعطيت لهم، ليس هناك هدف للحد من حريتهم أو تغيير عاداتهم، ولكن الأفضل هو الالتزام بما يحسن الوضعية بدل الوصول لوضعية أسوأ من ذلك».

وخلص ولد الغزواني إلى القول إن «الحكومة ستواصل العمل على نفس الوتيرة وسترفعها حسب الحاجة، ولن تبخل أي شيء، ولكني أعود للتأكيد على أن دور المواطن مهم ولا يمكن تحقيق أي شيء من دونه».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق