مجتمع

السفيرة الأمريكية تغادر موريتانيا وتعبر عن “سعادتها”

قالت جو ألن باول السفيرة الأمريكية في موريتانيا إنها “سعيدة” بآخر لقاء جمعها بالرئيس محمد ولد عبد العزيز، وعن امتنانها له بالتكريم الذي قدمها لها.
 ووشح ولد عبد العزيز مساء أمس (الاثنين) سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية بوسام “كوماندور من الاستحقاق الوطني”، بمناسبة انتهاء مأموريتها في موريتانيا.
 وقالت السفير الأمريكية في تصريح  للوكالة الموريتانية للأنباء (وم أ) أن هذه الميدالية تعتبر بالنسبة لها تجسيدا للتعاون الودي والوثيق القائم بين موريتانيا وأمريكا.
 وقالت إن تمثيلها لحكومتها لدى الشعب الموريتاني “تشريف عظيم” بالنسبة لها، وعبرت عن تمنياتها بالسعادة والرفاه لكل الموريتانيين.
 وخص الرئيس ولد عبد العزيز، السفيرة جو ألن باول بعد التوشيح بمقابلة، “تناول الحديث خلالها الجهود التي بذلتها طيلة مأموريتها في موريتانيا لتطوير وتعزيز التعاون بين البلدين” حسب الوكالة الموريتانية للأنباء. 
من جهة أخرى غادر ولد عبد العزيز نواكشوط مساء أمس (الاثنين) متوجها إلى جوهانسبورغ لحضور تشييع جثمان الزعيم الجنوب افريقي، نيلسون مانديلا.
ويرافقه في هذا السفر  كل من حامد حموني الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون المكلف بالمغرب العربي، و أحمد ولد باهيه مدير ديوان رئيس الجمهورية، ومحمد ولد حناني سفير موريتانيا في جنوب افريقيا، ومحمد ولد الطالب مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية، ودمان ولد محمد همر مدير عام تشريفات الدولة.
 وقد ودع ولد عبد العزيز في المطار من طرف الوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف وعدد من أعضاء الحكومة، وبعض كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين.
 
 

 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة