مجتمع

السلطات تقبل الإفراج عن أربعة سجناء سلفيين لتسوية الأزمة

توصلت السلطات الموريتانية إلى حل للإفراج عن اثنين من عناصر حرس السجن كانا محتجزين لدى عدد من السجناء السلفيين منذ مساء اليوم الجمعة.
 
وتقضي التسوية بتلبية مطلب السجناء السلفيين بالإفراج عن أربعة من رفاقهم أنهوا الفترة التي حكم عليهم بها، وهم: الطيب ولد السالك؛ الطالب ولد احمدناه؛ محمد الحافظ الملقب جليبيب؛ محمد السالك ولد مولاي اعلي.
 
وبحسب التسوية التي أوصلها مدير السجن إلى السجناء وقبلوا بها، فإن اثنين من السجناء المفرج عنهم سيغادرون السجن رفقة أحد عنصري الحرس المحتجزين، قبل الإفراج في دفعة ثانية عن السجينين المتبقيين رفقة الحرسي الثاني.
 
وقد لعب نقيب المحامين الشيخ ولد حندي دور الوسيط بين السجناء السلفيين والسلطات الموريتانية، فيما كان وزير العدل ووزير الداخلية قد عقدا اجتماعاً في وزارة العدل حول الأزمة.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة