افريقيا

السنغال: حداد ليومين على ضحايا بلدة “بوفا”

 

أصدر الرئيس السنغالي، ماكي سال الأحد، مرسوما يعلن حدادا وطنيا ليومين ابتداء من اليوم الاثنين، “تكريما لذكرى ضحايا الهجوم المسلح الذي وقع أمس الأول السبت في بوروفاي بغابة في مقاطعة زيغينشور جنوبي السنغال”.

وقال الناطق باسم الحكومة السنغالية في بيان إنه “خلال هذه المدة، سيتم تنكيس العلم الوطني، والوقوف دقيقة صمت في كل الاحتفالات الرسمية”، مضيفا أن التجمعات وباقي مظاهر الاحتفال ستمنع على مجموع التراب الوطني.

ولقي 13 شخصا مصرعهم وأصيب ستة آخرون بجروح خطيرة، بعد زوال أمس الأول السبت في بلدة بوفا بمنطقة زيغينشور، في هجوم منسوب لعناصر مسلحة يفترض أنها تنتمي لحركة القوات الديمقراطية في كزامانس.

وقاد وزير الداخلية والأمن العمومي الأحد وفدا وزاريا لعيادة المصابين وتقديم تعازي الشعب السنغالي لعائلات الضحايا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة