مجتمع

السنغال “منشغلة” على مصير 200 من مواطنيها محتجزين في موريتانيا

السنغال
السلطات الموريتانية رحلت دفعة أولى من السنغاليين الي “سينلوي”
قال وزير الخارجية السنغالي، علي سيسي، إن حكومته “منشغلة” منذ أربعة ايام بمصير 200 سنغالي محتجزين من طرف السلطات الموريتانية في مدينة نواذيبو، شمال موريتانيا، في إطار حملة أمنية تستهدف الأجانب المقيمين بطريقة غير شرعية.
وأضاف الوزير السنغالي، خلال استقباله في سينلوي لمجموعة من السنغاليين تم ترحيلهم من موريتانيا، أن دكار نجحت حتى الآن في إخلاء سبيل المحتجزين الذين يملكون بطاقات إقامة في موريتانيا، ويواصلون العمل على إطلاق سراح باقي المحتجزين قبل يوم الأربعاء المقبل.
ووصلت مجموعة  من المرحلين السنغاليين من موريتانيا الي مدينة “سينلوي”، وتحدثوا عن تعرضهم لظروف اعتقال صعبة في نواذيبو.

وكانت السلطات الأمنية الموريتانية قد أوقفت العشرات من الأجانب المنحدرين من دول جنوب الصحراء ممن لا يملكون بطاقات إقامة في موريتانيا، وتم حجزهم في مركز خاص في نواذيبو تمهيدا لترحيلهم الي بلدانهم الأصلية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة