مجتمع

الشرطة الموريتانية تعتقل قياديين في الاتحاد الوطني خلال وقفة نظمها صباح اليوم

الشرطة الموريتانية تعتقل قياديين في الاتحاد الوطني خلال وقفة نظمها صباح اليوم

مصدر طلابي: القياديين اعتقلوا لمدة ثلاثين دقيقة خضعوا خلالها للتحقيق حول هوياتهم والهدف من الوقفة

أطلقت الشرطة الموريتانية سراح قياديين في الاتحاد الوطني للطلبة الموريتانيين، وذلك بعد أن اعتقلتهم صباح اليوم لمدة ثلاثين دقيقة، إبان مظاهرة نظمها الاتحاد صباح اليوم الأحد أمام قصر العدالة بالعاصمة نواكشوط.

وكانت الشرطة قد اعتقلت محمد سالم ولد العابدين، الأمين العام للاتحاد الوطني للطلبة الموريتانيين، رفقة المسؤول الإعلامي في قسم الاتحاد الوطني بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية، إضافة إلى مسؤول التنظيم في نفس القسم.

وعبر المسؤول الإعلامي في الاتحاد الوطني في اتصال مع صحراء ميديا، عن “إدانة الاتحاد الوطني لهذا التصرف”، معتبراً أنه “منافي للقوانين العامة التي تكفل للنقابات العمل السلمي”، حسب تعبيره.

وقال المسؤول الإعلامي إن الوقفة التي نظموها صباح اليوم تهدف إلى “التنديد بقرار طرد بعض الطلاب، والاعتقال والملاحقة الأمنية المتواصلة من طرف الشرطة للنقابة الوطنية للطلبة الموريتانيين (SNEM)”.

وأكد على رفضهم لما قال إنه “عسكرة الجامعة”، الذي اعتبر أنه “يحدث بالتواطؤ مع إدارة الجامعة وبمباركة من وزير الدولة محمد ولد باهية”، حسب تعبيره.

هذا وتشهد جامعة نواكشوط منذ أسابيع احتجاجات واسعة أدت إلى اعتقالات في صفوف الطلاب، كما قرر مجلس التأديب طرد بعض الطلاب مبررا ذلك بأنهم “تجاوزوا القوانين الجامعية واعتدوا على الأساتذة وأضروا بالممتلكات العامة وقاموا بتدنيس الرموز الوطنية”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة