مجتمع

الشرطة تعتقل أحد ناشطي حركة 25 فبراير والحركة تندد بالاعتقال وتطالب بالإفراج الفوري عنه

الشرطة تعتقل أحد ناشطي حركة 25 فبراير والحركة تندد بالاعتقال وتطالب بالإفراج الفوري عنه

قالت حركة 25 فبراير إن الشرطة الموريتانية قامت باعتقال محمد ولد عبدو، الناشط في الحركة، بعد مشادات كلامية مع أحد القضاة في مقر محكمة الميناء، حيث كان ولد عبدو يحتج على ما وصفه “بفساد الإدارة”.

وقالت الحركة في بيان أصدرته ظهر اليوم الثلاثاء، إن محمد ولد عبدو كان رفقة والدته ينتظر موعدا أعطاه له أحد القضاة في محكمة الميناء لإحضار شاهدين على وفاة والدتها من أجل التسجيل في التقييد السكاني.

وأضافت الحركة بأن محمد ولد عبدو كان يحتج على القاضي بعد تأجيل لقاءه ووالدته “دون أي سبب”، على حد تعبير البيان.

وطالبت الحركة في بيانها بـ”الإفراج الفوري” عن محمد ولد عبدو، مؤكدة في نفس السياق بأنها “لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء أي مضايقات غير قانونية يتعرض لها أي مواطن موريتاني في أي بقعة من هذا الوطن” على حد تعبيرها.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة