مجتمع

الصحة العالمية تساعد الحكومة الموريتانية على مواجهة مرض الحصباء المنتشر شرق البلاد

بدأت في ولاية الحوض الغربي؛ شرق موريتانيا، جهود حكومية مدعومة من الامم المتحدة لمواجهة مرض الحصباء الوبائي الذي ظرهت منه حالات في بعض الولايات الشرقية.

ووصلت إلى مدينة العيون عاصمة الولاية، بعثة من وزارة الصحة تقوم، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، بمعاينة قرى في الولاية سجلت فيها مؤخرا حالات من مرض الحصباء للتحقق من هذه الحالات والآثار التي تركتها؛ بحسب مصادر صحية.

و تسعى البعثة أيضا إلى تحسيس المواطنين حول هذا المرض وطرق الوقاية للحيلولة دون إصابات جديدة.

وسجلت خلال شهر فبراير الماضي 36 حالة في قرى مكانت وتارة وكونكل التابعة لمقاطعة العيون وإزميتة التابعة لمقاطعة الطينطان، واغلب الحلات ظهرت في صفوف المسنين .

وتظهر من حين لاخر حالات لمرض الحصباء المعدي في مناطق موريتانية عديدة، وذلك رغم الجهود المبذولة من تلقيحات وتوعية للقضاء عليه، وتسبب المرض قبل توفر لقاحات له في موريتانيا في قتل آلاف في مرحلة السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة