أخبارافريقياالساحل

الصين تدعو المجتمع الدولي إلى دعم قوة الساحل

دعا مبعوث صيني، المجتمع الدولي إلى دعم المبادرات الإقليمية، في منطقة الساحل مثل القوة المشتركة لمكافحة الإرهاب التابعة لمجموعة الخمس في الساحل. 

جاء ذلك في اجتماع عقد بمجلس الأمن الدولي، أمس الاربعاء، حول القوة المشتركة لمجموعة الساحل الخمس، لمحاربة المجموعات التي تصنف “بالإرهابية في المنطقة”. 

وقال تشانغ جيون – مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة- إن منطقة الساحل تواجه “تحديات خطيرة”، مضيفا أن القوة “تقدم مساهمة هامة في السلام والأمن” هناك.

ودعا تشانغ، بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد، لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما) إلى تقديم الدعم للقوة.

 كما دعا المجتمع الدولي إلى دعم السلام والمصالحة في دول الساحل، ومساعدة الدول الأفريقية على “حل المشاكل التي تواجه أفريقيا بالطرق الأفريقية”. 

وأشار المبعوث الصيني إلى “ضرورة تنسيق الاستراتيجيات الوطنية والاستراتيجيات الإقليمية، واستراتيجية الأمم المتحدة لمنطقة الساحل، لتحقيق هذا الغرض”. 

وقال في ذات السياق إنه ” في إطار هذه الجهود يجب أيضا دعم التنمية المستدامة لمعالجة الأسباب الجذرية للعنف وتحقيق السلام المستدام”. 

وأكد أن الصين تدعم منذ فترة طويلة الدول الأفريقية، في بناء قدراتها للتصدي لتحدياتها، وتظل ملتزمة بهذا الجهد.

 وخلال الاجتماع، قدم مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لأفر،يقيا بنتو كيتا تقرير الأمين العام بشأن أنشطة القوة المشتركة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى