الفاو: أسراب الجراد قد تصل موريتانيا عبر تشاد

قالت منظمة الأغذية والزراعة (فاو)، إن الوضع الحالي للجراد الصحراوي لا يزال يشكل تهديدا للأمن الغذائي وسبل العيش في شمال إفريقيا وفي القرن الأفريقي وبعض بلدان الشرق الأدنى .

وأضافت أن التوقعات تشير إلى أنه إذا وصلت الأسراب إلى السودان قبل هطول أمطار الصيف، فمن المرجح أن تستمر غربا عبر الساحل من تشاد إلى موريتانيا.

وأشارت إلى أنه يمكن أن يكون أول ظهور للجراد قد يكون في شرق تشاد في وقت مبكر من الأسبوع الثاني من يونيو والأسبوع الأخير من يونيو من شرق أفريقيا.

وأوضحت أنه يتم تقييم التهديد الحالي على أنه منخفض، وهناك احتمال أنه يمكن أن يتغير بشكل كبير هذا الشهر بسبب هطول الأمطار والرياح، ولذلك ينبغي زيادة الجهود في الاستعداد والإجراءات الاستباقية على الفور وبسرعة لمواجهة هذا التهديد المحتمل، وفقا لمنظمة الأغذية والزراعة.

وذكر بيان للمنظمة أنه للحد من انتشار الجراد الصحراوي وحماية سبل العيش وتعزيز الانتعاش المبكر، تسعى “فاو” وشركاؤها إلى الحصول على 9 ملايين دولار من الجهات المانحة، لافتا إلى أنه حتى 28 أبريل الماضي، تم تلقي 5.5 مليون دولار، بزيادة كبيرة مقارنة بـ 1.55 مليون دولار في مارس.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق