مجتمع

القائد العام للأفريكوم يزور الحدود الموريتانية المالية

القائد العام للأفريكوم يزور الحدود الموريتانية المالية
توجه الجنرال الأمريكي كارتر هام، القائد الأعلى للقوات المسلحة الأميركية في افريقيا (افريكوم)، اليوم الأربعاء إلى الولايات الشرقية من موريتانيا، المحاذية لدولة مالي، حيث تجرى مناورات (افلينت لوك 2013) العسكرية.
وخلال زيارته لمركز قيادة المناورات العسكرية في مدينة النعمة، شرقي موريتانيا، حيا الجنرال الأمريكي الجنود المشاركين في المناورات والبالغ عددهم ألف جندي من دول عربية وإفريقية وأوروبية، حيث حضر عمليات مجوقلة على الأرض نفذتها هذه القوات التي تتمركز في النعمة.
ونقلت الإذاعة الموريتانية عن متحدث عسكري موريتاني قوله إن الجنرال “هنأ القوات بنجاح العمليات” التي انطلقت 20 فبراير الحالي وتستمر لثلاثة أسابيع.
وتجري المناورات العسكرية (افلينت لوك 2013) قرب الحدود مع مالي حيث تدور عملية عسكرية مالية فرنسية منذ شهر ونصف الشهر ضد مجموعات إسلامية مسلحة على علاقة بتنظيم القاعدة احتلت شمال مالي لأكثر من عشرة أشهر.
وقال العقيد محمد ولد بيده، منسق المناورات، إن “هذه التمارين مقررة منذ 2011 ولا علاقة لها بما يجري في مالي المجاورة”، فيما أشار الجنرال الأمريكي جورج بريستول، رئيس أركان العمليات الخاصة للقوات المسلحة الأميركية في إفريقيا، إلى أن عملية فلينتلوك “تغير تكتيكاتها بحسب الأحداث في العالم”.
ووصل الجنرال هام الثلاثاء إلى نواكشوط حيث تباحث مع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وكبار القادة العسكريين.
ولم تصدر الجهات الرسمية أي شيء عن محتوى هذه المباحثات لكن مصادر دبلوماسية في العاصمة الموريتانية قالت إنها تطرقت إلى أزمة مالي والخطر الذي تشكله القاعدة في المغرب الإسلامي إضافة إلى التعاون العسكري بين البلدين.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة