مجتمع

القاعدة تدعو إلى الانتقام من فرنسا، وتصف ساركوزي بأنه “عدو الله”

القاعدة تدعو إلى الانتقام من فرنسا، وتصف ساركوزي بأنه

دعا تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الى الانتقام من فرنسا التي وصف رئيسها نيكولا ساركوزي في رسالة الكترونية بانه “عدو الله” بسبب الهجوم الدامي الذي شنته الشهر الماضي على قاعدة لها في مالي.

وقال ابو انس الشنقيطي احد قادة هذا التنظيم في بيان نشرته مواقع اسلامية على الانترنت “إلى عدو الله ساركوزي أقول: لقد ضيعت الفرصة على نفسك وفتحت باب البلاء على بلدك”.

 

 

وقتل ستة من مقاتلي القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي خلال عملية فرنسية موريتانية في 22 تموز/يوليو الماضي ضد قاعدة لهذا التنظيم في مالي لتحرير الرهينة الفرنسي ميشال جيرمانو الذي كان محتجزا لديه منذ نيسان/ابريل الماضي.

لكن هذه العملية باءت بالفشل ولم يتم تحرير الرهينة الذي اعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي اعدامه في 24 من الشهر نفسه انتقاما لمقتل ستة من عناصره.

وكان ميشال جيرمانو (78 سنة) يقوم بنشاط انساني كبير بين سكان الساحل.

ودعا ابو انس الشنقيطي القبائل التي ينتمي اليها قتلى الهجوم الى الثار لهم وقال “ادعو تلك القبائل الأبية التي سقط أبناؤها شهداء جراء تلك الخيانة الذميمة والغدرة الخسيسة أن يثأروا من الخونة المرتدين أبناء وأعوان فرنسا النصرانية فإنهم ما خلقوا للذل وليسوا له بأهل وإني لأستنفرهم للجهاد في سبيل الله”.

وكان زعيم الفرع الموريتاني لهذا التنظيم, الذي تم حله رسميا, هدد في الثاني من اب/اغسطس الحالي فرنسا وموريتانيا باعمال انتقامية بعد هذا الهجوم.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة