مجتمع

المجلس الدستوري رفض زعامة ولد منصور للمعارضة

رفض المجلس الدستوري الموريتاني طلبا تقدم به حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل)، لاعتماد رئيس الحزب محمد جميل ولد منصور، زعيما للمعارضة خلفا لرئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية أحمد ولد داداه، المنتهية مأمورية على رأس مؤسسة المعارضة الديمقراطية.

وبحسب مصادر قضائية تحدثت لصحراء ميديا فإن المجلس رفض النظر في ملف ولد منصور، لعدم توفر الشروط القانونية لتبوئه منصب زعيم مؤسسة المعارضة، لاشتراطه أن يكون زعيم المعارضة منتخبا سواء في المجلس النيابي أو في أحد المجالس المحلية.

وبحسب مصادر في حزب تواصل فإن ولد منصور كان ينوي الترشح لنيل عضوية مجلس الشيوخ لضمان قبول ملفه كزعيم للمعارضة غير أن تأخر تنظيم تجديد ثلث أعضاء المجلس وحلول موعد تحديد زعيم لمؤسسة المعارضة حالا دون ذلك.

وتولى زعامة مؤسسة المعارضة منذ تأسيسها  رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية أحمد ولد داداه، حيث يشترط أن يتولى رئاستها الحزب المعارض الأكثر تمثيلا في البرلمان.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة