مجتمع

المجلس العسكري في مالي يوافق على تسليم السلطة للمدنيين “مقابل ضمانات”

السلطة ستسلم لرئيس البرلمان بعد الالتزام بعدم متابعة أفراد المجلس ورفع العقوبات الإفريقية

وافق المجلس العسكري الحاكم في مالي على تسليم السلطة لرئيس البرلمان “في أقرب وقت” مقابل ضمانات بعدم تعرض أعضائه للمتابعة؛ بحسب ما علمت صحراء ميديا من مصدر مطلع.

وقال المصدر؛ الذي فضل عدم الكشف عنه، إن قائد الانقلاب آمادو سانوغو اشترط الالتزام بعدم تطبيق العقوبات التي أقرتها المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا ضد مالي قبل أن يدخل تسليم السلطة حيز التنفيذ.

ولم يفصح المصدر عن مستقبل قادة الانقلاب الذي أطاح بالرئيس آمادو توماني توري، وما إذا كان سيتم تسريحهم من الجيش، ولا عن إمكانية مشاركتهم في العملية السياسية في حال تخليهم عن الخدمة العسكرية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة