اقتصاد

المدير العام لـ(سنيم): ولد عبد العزيز منع بيع الشركة لمستثمر أجنبي

المدير العام لـ(سنيم): ولد عبد العزيز منع بيع الشركة لمستثمر أجنبي
اعتبر المدير العام للشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم)، محمد عبد الله ولد اوداعه، أن الفضل يعود إلى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في عدم نجاح محاولة خصخصة الشركة سنة 2008.
وقال ولد اوداعه في كلمة أمام الرئيس الموريتاني خلال زيارته اليوم لمقر الشركة بنواذيبو، اليوم الثلاثاء (25/06/2013)، إن “الفضل في المحافظة عليها وصونها لأجيال المستقبل، يعود إلى إرادة رئيس الجمهورية حيث وقف في سنة 2008، أمام محاولة بيعها لمستثمر أجنبي”.
وكانت السلطات الموريتانية إبان حكم الرئيس الموريتاني السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، سنة 2008، قد دخلت في مفاوضات مع مستثمرين أجانب، من أجل بيع حصص في شركة (سنيم)، وكان من بين المستثمرين الأجانب رجل أعمال هندي، راجت أنباء آنذاك تفيد بأنه اقترب كثيراً من شراء الشركة.
وفي سياق متصل قال المدير العام لشركة (سنيم)، إن الشركة “تبنت سنة 2012 رؤية جديدة ستمكنها من دخول لائحة الخمس الأوائل لمصدري خامات الحديد عبر البحار، وذلك بحلول 2025 من خلال إنتاج 40 مليون طن سنويا بتكلفة لا تتعدى 40 دولاراً للطن الواحد”.
وأشار ولد أوداعه إلى أن برنامج النهوض المنبثق عن هذه الرؤية، والذي يجري الان تنفيذ ورشاته الأولية، سيكلف تعبئة استثمارات تصل إلى خمسة مليارات دولار أمريكي خلال السنوات العشر المقبلة، مؤكداً أن (سنيم) تمتلك الوسائل الضرورية لإنجاز استراتيجيتها التنموية، وفق تعبيره.
وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد اختتم اليوم الثلاثاء (25/06/203) زيارة لمدينة نواذيبو، شمالي موريتانيا، أعلن خلالها نواذيبو منطقة حرة، كما دشن عدداً من المشاريع والمنشآت التابعة للشركة الوطنية للصناعة والمناجم.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة