مجتمع

المعارضة: موريتانيا تعيش “أزمة دستورية” ومن “المستحيل” تنظيم انتخابات في هذه الظروف

المعارضة: موريتانيا تعيش

محمد غلام: الوزراء لا يستقيلون خوفا من ملفات فساد مفبركة تدينهم، ويجب تشكيل لجنة وطنية للإفراج عنهم

قال أحمد ولد داداه، رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض، إن موريتانيا “تعيش أزمة دستورية إثر انتهاء مأمورية البرلمان والبلديات”، حسب تعبيره خلال مؤتمر صحفي عقدته منسقية المعارضة الديمقراطية مساء أمس السبت بالعاصمة نواكشوط.

ولد داداه قال إن موريتانيا تعيش “أزمة على كافة المستويات”، مشيراً إلى “انتهاك القوانين والتلاعب بالقضاء وقمع المسيرات السلمية”، كما اعتبر أنه “من المستحيل تنظيم انتخابات برلمانية في هذه الظروف”، حسب تعبيره.

كما قال محمد غلام ولد الحاج الشيخ، نائب رئيس حزب تواصل ذي الميول الإسلامية، إن “وزراء عزيز لا يستطيعون الاستقالة خوفا من ملفات فساد مفبركة تدينهم”، داعيا في نفس السياق إلى “تشكيل لجنة وطنية للإفراج عنهم”، حسب تعبيره.

النائب البرلماني المعارض والقيادي في حزب اتحاد قوى التقدم محمد المصطفى ولد بدر الدين قال إن موريتانيا بحاجة إلى “إعادة بناء الشرعية”، معتبراً أنه “لا وجود للمؤسسات التشريعية ولا للحكومة ولا حتى لرئيس الحكومة”، حسب تعبيره.

هذا وكانت منسقية المعارضة الديمقراطية قد نددت في بيان أصدرته مساء أمس السبت، بما قالت إنه “ممارسة العنف ضد الطلاب”، مطالبة “بالإنهاء الفوري لعسكرة المحيط الجامعي عموما والمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية خصوصا”.

وطالبت المنسقية في بيانها الحكومة بضرورة “احترام الدستور وقوانين الجمهورية التي تكفل حق التظاهر السلمي ويلزم قوات الأمن بحماية المواطنين كما تحظر جميع أشكال القمع و التعذيب”، مشددة على “ضرورة التعامل مع مطالب الطلاب بمنطق التفاوض”، حسب تعبير البيان.

كما حذر البيان “نظام محمد ولد عبد العزيز من مغبة تجاهل غضب الشعب الموريتاني المتفاقم والازدراء بإرادته الجامحة في إحداث تغيير جذري يضع حدا لنظام الاستبداد والتعسف”، على حد وصفه.

وكان البيان شديد اللهجة قد قال إن “النظام يشن هذه الأيام حملة قمع شرسة طالت مختلف الأوساط الجامعية والشبابية التي تتظاهر سلميا”، معتبراً أن اقتحام المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية “آخر تجليات نزعة النظام الاستبدادية وعجزه عن التعامل المسئول مع المطالب المشروعة للطلاب”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة