أخبار

المغرب يجلي 118 من رعاياه العالقين بموريتانيا

 وصل 118 شخصا، من بينهم رضع وأطفال،أمس الخميس، إلى مطار الداخلة على متن طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية قادمة من موريتانيا، وذلك في إطار إعادة المغاربة العالقين في الخارج بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

واستفاد من هذه العملية، على الخصوص، الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة، إضافة إلى السياح في وضعية هشاشة والأطفال، وما ما أرودت وكالة أنباء المغرب العربي. 

ويشكل هؤلاء الأشخاص المجموعة الثانية من المغاربة العالقين بموريتانيا التي عادت إلى  المغرب عبر رحلة مباشرة من نواذيبو، وذلك بعد وصول أفراد المجموعة الأولى (151 شخصا)، الأحد المنصرم، قادمين من العاصمة نواكشوط.

وأجريت اختبارات للكشف عن فيروس (كوفيد-19) على المغاربة العائدين، الذين استقلوا بعد ذلك حافلات نحو عدة منشآت فندقية في مدينة الداخلة، حيث سيدخلون في حجر صحي لمدة تسعة أيام في إطار المتابعة الطبية اللازمة.

صحراء ميديا+ وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق