رياضة

المنتخب الموريتاني يسيطر في المباراة ويخسر في آخر دقيقة

  تعرض المنتخب الموريتاني لخسارة بشكل مفاجئ مساء اليوم السبت، في آخر دقيقة إضافية من مباراته الثانية في بطولة افريقيا للاعبين المحليين، عندما أحرز ظهير أيسر المنتخب البورودني هدفا ثالثا من تسديدة عن بعد، ليحقق تقدما بثلاثة أهداف لمنتخب بلاده مقابل هدفين للمنتخب الموريتاني.
 
وحقق المنتخب الموريتاني تقدما سريعا، حيث أحرز المهاجم أعلي الشيخ ولد الفلاني هدفا مبكراً في نهاية الدقيقة الأولى من المباراة، قبل أن تعادل بوروندي النتيجة في الدقيقة العاشرة.
 
ورغم نجاح الحارس الموريتاني اسماعيل جالو في التصدي لضربة جزاء في الشوط الأول، إلا أن الشوط الثاني حمل معه تقدما للمنتخب البورندي بسبب خطأ في الدفاع. لكن المهاجم الموريتاني تقي الله ولد الدنه استطاع تعديل النتجية من رأسية.
 
وأظهر المنتخب الموريتاني سيطرته على مجريات اللعب، وأبان عن مهارات كبيرة، وكرات منسقة، وشهدت المباراة عموما فرصا كبيرة للتهديف لصالح الموريتانيين، ورغم إدخال المدرب باتريس نوفو لثلاثة مهاجمين في آخر الشوط الثاني إلا أن ضغطهم القوي ومحاولاتهم المتكررة لم تسفر عن هدف، حتى جاءت مفاجأة الهدف البوروندي في الوقت القاتل.
 
وبهذه النتيجة تخرج موريتانيا من منافسات بطولة افريقيا للاعبين المحلليين، ولكنه عليها مواجهة الغابون في المباراة الثالثة. 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة