أخبار

الموالاة والمعارضة تتفقان على نقاش “القضايا الجوهرية”

صادق  رؤساء أحزاب المعارضة والأغلبية الممثلة في البرلمان، أمس الاثنين على وثيقة مشتركة من ضمن نقاطها التهيئة لأرضية مواتية لنقاش القضايا السياسية الجوهرية للبلد.

وبدأت هذه الاجتماعات بين رؤساء الأحزاب ضمن خطة إشراك الأحزاب الممثلة في البرلمان في عملية مكافحة “كورونا” ، وتناول القادة الآليات والأساليب الأنجع للمشاركة في التصدي للوباء.

وسبق أن عبرت  هذه الأحزاب عن أملها في أن تفضي خطوات التنسيق الحالي إلى الدخول في مرحلة جديدة، تمهد لنقاش القضايا الجوهرية للبلاد ووضع تصور لمعالجتها، وفق جدول زمني متفق عليه.

وتدارس الاجتماع الذي تم أمس في مقر حزب تكتل القوى الديمقراطية  آليات متابعة تنفيذ القرارات واستشراف ما بعد كوفيد 19، وتعزيز أجواء التشاور والثقة بين أحزاب المنسقية.

وحضرالاجتماع رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية سيد محمد الطالب أعمر و التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير والتحالف الديمقراطي يعقوب ولد أمين والصواب الدكتور عبد السلام ولد حرمه وممثلي رؤساء التشكيلات الأخرى.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق