أخبار

الناطق الرسمي باسم الحكومة: الحوار سينطلق قريباً

قال وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد الأمين ولد الشيخ إن الحوار الوطني الشامل الذي دعا له الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لا يستثني أي أحد و”سينطلق قريبا”، وعلى المتغيبين عنه “تحمل مسؤولياتهم كاملة”.
 
ولد الشيخ الذي كان يتحدث اليوم الأربعاء في مدينة جيكني اتهم أطرافاً في المعارضة بالتملص من التزاماتها السياسية المتفق عليها في السابق وامتناعها عن المشاركة في الحوار المرتقب والتعلل بالأعذار.
 
وأوضح أن موقف هذه الأطراف “لن يثني السلطات العمومية عن منهجها الديمقراطي المتمثل في الدعوة الدائمة لمناقشة وتبادل الآراء في القضايا الوطنية”، وفق تعبيره.
 
وشدد ولد الشيخ على أن حرص ولد عبد العزيز على بناء موريتانيا عصرية وحديثة “لا ينكره إلا مكابر”، مشيدا بما قال إنه تحقق من إنجازات مثل “بناء جيش قوي وجاهز لحماية الحوزة الترابية للبلاد”، وإطلاق “برنامج أمل” لدعم الفئات الفقيرة من المجتمع و”إشاعة الحريات العامة والانفتاح الإعلامي” وانتهاج مبدأ الحوار كأسلوب ديمقراطي بين كل القوة الحية في البلاد، وفق تعبيره.
 
وكان المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة الذي يعد الطرف الرئيس في المعارضة الراديكالية، قد قاطع جلسات تشاورية نظمتها الحكومة الشهر الماضي، ودعا إلى استئناف مسار مشترك مع الحكومة توقف عند رفض الحكومة لتقديم رد مكتوب على ممهدات دعا المنتدى إلى تطبيقها قبل الدخول في أي حوار.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة