مجتمع

الناطق باسم الحراك الشبابي ينفي توقيع بيان الانسحاب.. ويقرر اعتزال العمل السياسي

الناطق باسم الحراك الشبابي ينفي توقيع بيان الانسحاب.. ويقرر اعتزال العمل السياسي
نفى شمس الدين صو دينا؛ الناطق الرسمي باسم الحراك الشبابي في موريتانيا، توقيعه لبيان انسحاب مجموعة من قادة وأطر الحزب يوم الاثنين الماضي.
وقال شمس الدين؛ في بيان توضيحي توصلت به صحراء ميديا، إن اسمه أدرج في النسخة العربية من البيان باعتباره عضوا في المجموعة المذكورة، مشيرا إلى أنه يحترم رأيها، “لكنني لم أشترك معها لا في صياغة تلك الوثيقة ولا في توقيعها”؛ بحسب تعبيره.
وأعرب عن تفهمه لحق الجميع في التعبير بحرية كاملة عن آرائهم حول رؤية الحزب وإستراتيجيته وسير عمله؛ مؤكدا أنه سيظل على قناعة بأن ما وصفه بالحوار الصريح والبناء، بروح من الانفتاح والديمقراطية، “هو وحده الكفيل بتسوية الخلافات والتوصل إلى حلول توافقية”.
وأوضح أنه “في هذا الجو المشحون” قرر اعتزال العمل السياسي في انتظام تقييم الوضع؛ على حد وصفه.
ووجه نداء إلى الشباب ب”تجاوز خلافاتهم وتوحيد جهودهم في وجه التحديات الجسيمة التي تنتصب أمامنا، حتى نسهم في بناء أمة موحدة، قوية ومزدهرة”؛ كما قال..

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة