مجتمع

النقابة الوطنية للمعلمين: هناك من يدفع “العمل النقابي إلى ساحات الصدام والصراع”

النقابة طالبت الوزارة الوصية بالوفاء بالالتزامات التي قطعتها الحكومة على نفسها

دعت النقابة الوطنية للمعلمين في موريتانيا؛ القائمين على الشأن العام إلى ضرورة “التعقل والتفهم لظروف المعلمين و مطالبهم، وضرورة الوفاء لهم بالالتزامات التي قطعتها الحكومة على نفسها”.

وقال بيان لنقابة المعلمين تلقت صحراء ميديا نسخة منه؛ إن هناك من يدفعون بـ”العمل النقابي الصرف إلى ساحات الصدام والصراع وعدم الاستقرار”، الشيء الذي قد يحصل إذا تم فرضه برفض مطالبنا “المشروعة والتي تحولت إلى التزامات من الحكومة بموجب اتفاق 05 ابريل 2010 و اتفاق 10 ابريل 2011”.
وطالبت نقابة  المعلمين؛ الوزارة الوصية بالإسراع في تلبية مطالبها الملحة والمتمثلة في “زيادة الرواتب زيادة معتبرة تضمن للمعلم الحد الأدنى للحياة الكريمة؛ مراجعة التعويضات العائلية؛ صرف راتب إضافي خلال شهر رمضان المبارك لتخفيف الأعباء المالية التي كثيرا ما تثقل كاهل الموظف عموما و المعلم على وجه الخصوص خلال هذه الفترة؛ التعجيل بعقد المنتديات العامة للتعليم لمعالجة الاختلالات التي لا يسلم منها أي  مكون من مكونات نظامنا التربوي”؛ وفق تعبير البيان.
و حث البيان كافة المعلمين في ربوع موريتانيا أن يكونوا على “استعداد تام لاتخاذ أي أجراء محق عند الإفصاح عنه”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة