مجتمع

النيجر :اعتقال أفراد من الجيش والأمن بتهمة “التهريب”

قال المتحدث باسم الحكومة النيجرية مارو أمادو إن بلاده ألقت القبض أول أمس (الجمعة) على ألقت القبض على حوالي 30 شخصا بينهم أفراد من الجيش وقوات الأمن، في إطار حملة تستهدف مهربي البشر بعد العثور على جثث عشرات من المهاجرين في الصحراء الشهر الماضي.
و لم يقدم أمادو الذي كان يتحدث مساء أمس عبر التلفزيون الحكومي تفاصيل عن هوية المحتجزين لكنها قد تشير الى أن المهاجرين ربما تلقوا مساعدة من السلطات. وأضاف قائلا إن الحكومة “مصممة على تفكيك شبكة تهريب البشر بالكامل”.
وأعلنت نيامي بعد وفاة 92 مهاجرا معظمهم من النساء والأطفال أنها تعتزم أن تغلق فورا جميع المعسكرات التي يستخدمها المهاجر ونفي شمال البلاد.
لكن تدفق المهاجرين عبر النيجر لم يتراجع، حيث تعتبر ممراً للهجرة غير الشرعية من الدول الافريقية جنوبي الصحراء الى شمال أفريقيا و أوروبا
وألقت النيجر القبض في اوائل نوفمبر الجاري على 150 شخصا أثناء محاولتهم عبور الحدود إلى الجزائر وأرسلتهم الى بلدة “أرليت”.
وفي الرابع من نوفمبر أنقذ 77 مهاجرا في الصحراء بعد أن تعطلت سيارتهم التي كانت تنقلهم عبر الصحراء بين الجزائر والنيجر.
ونسبة كبيرة من أولئك الذين يعبرون الصحراء إلى شمال افريقيا، هم من النيجر التي يضربها الجفاف وتصنفها الأمم المتحدة على أنها الدولة الأقل تنمية في العالم.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة