أخبارافريقياالساحل

النيجر: سجن تسعة عسكريين بتهمة محاولة الانقلاب

 

قضت محكمة في النيجر بسجن تسعة عسكريين لمدد تتراوح ما بين خمسة، و 15 عاما الجمعة، لاتهامهم بمحاولة انقلاب ضد الرئيس محمد يوسف قبل عامين .

وأعلنت  الحكومة النيجيرية في ديسمبر من العام 2015، أنها أحبطت انقلابا، واعتقلت أشخاصا كانوا يخططون لاستخدام أسلحة نارية من الجو للسيطرة على السلطة فى أكبر منتج لليورانيوم بأفريقيا.

وحُكم على الجنرال سالو سليمان قائد المجموعة بالسجن 15 عاما، كما حكم بنفس المدة على  اثنين آخرين.

ودانت المحكمة ستة آخرين بأحكام تتراوح ما بين خمس، وعشر سنوات، وتم تبرئة ثلاثة متهمين آخرين.

وقال محامي المتهمين  نبارا يكوبا في مؤتمر صحفي “لم نكن نتوقع هذا، لكن المحكمة مستقلة وقضت بأنهم تآمروا ضد الدولة. ولا يسمح القانون بالاستئناف، وسوف أناقش مع الموكلين ما يمكن القيام به”.

وانتخب محمدو إسوفو في عام 2011، بعد عام واحد من انقلاب عسكري. وأعيد انتخابه في فبراير 2016 بنسبة 92.5 في المائة من الأصوات بعد أن قاطع تحالف المعارضة الانتخابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة