أخبار

“الهابا”: نحرص على المساواة بين الأحزاب فى وسائل الإعلام

 

أكدت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية “الهابا” لممثلي وسائل الإعلام العمومي والخصوصي والأحزاب السياسية المتنافسة في الانتخابات المقبلة،  حرصها على ضمان الولوج المتساوي لجميع الأحزاب إلى وسائل الإعلام خلال الحملة الانتخابية.

ودعت “الهابا” خلال بيان لها أمس الخميس إلى  تكريس الحريات ومبادئ التعددية السياسية وتوطيد الوحدة الوطنية والوئام الاجتماعي.

وعبرت السلطة في أعقاب اجتماعات عقدتها مع مثثلي الأحزاب السياسيبة المتنافسة في الانتخابات التشريعية والبلدية والجهوية المقررة في 01 و15 سبتمبر 2018، عن حرصها على خلق قاعدة من التشاور الموسع،وفق البيان.

و أجرت السلطة العليا سلسلة اجتماعات مع مديري وسائل الاعلام العمومية ووسائل الاعلام الخصوصية والتجارية و الأحزاب السياسية المتنافسة في الانتخابات .

وخلال الاجتماعات مع مسؤولي وسائل الاعلام السمعية البصرية العمومية والخصوصية وممثلي التجمعات والروابط الصحفية، أعطى رئيس السلطة العليا  حمود ولد محمد توصياته بضرورة احترام أخلاقيات المهنة والتحلي بأعلى درجات الحيطة والالتزام التام بالمهنية والحياد ازاء مختلف الفاعلين .

وشدد ولد محمد على أن تكون هذه المناسبة فرصة لترسيخ الممارسة الديمقراطية وتكريس الحريات ومبادئ التعددية السياسية وتوطيد الوحدة الوطنية والسلم الامني والوئانم الاجتماعي.

كما تم الاستماع إلى الأحزاب السياسية المتنافسة في الانتخابات وتم إجراء قرعة لجميع الأحزاب المشاركة لترتيب ولوجها إلى وسائل الإعلام العمومية .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة