أخبار

الوزير الأول يجدد دعوة السياسيين للمشاركة في الحوار

دعا الوزير الأول الموريتاني يحي ولد حدمين مختلف الفرقاء السياسيين في البلاد إلى المشاركة في الحوار الوطني الشامل الذي تستعد الحكومة لعقده خلال شهر أكتوبر المقبل.
وقال ولد حدمين في رسالة بعث بها اليوم الثلاثاء إلى رؤساء الكتل السياسية في موريتانيا وحصلت صحراء ميديا على نسخة منها؛ إن الحكومة “تعول على دور السياسيين ومشاركتهم في إثراء وتعميق مختلف القضايا والمواضيع التي اقترحها المشاركون في الأيام التشاورية الممهدة للحوار، مفسحا المجال أمام أي اقتراحات جديدة يتقدم بها الفرقاء السياسيون.
وجدد ولد حدمين تأكيده على إرادة الحكومة أن يكون الحوار المرتقب شاملا وجادا وصادقا ومسؤولا وأن يفضي إلى نتائج تعود بالخير والنفع على موريتانيا؛ منبها على أن المشاركين في اللقاء التشاوري طالبوا بإجرائه خلال شهر أكتوبر المقبل . وفق نص الرسالة
وخلص إلى القول إن الرئيس محمد ولد عبد العزيز ــ منذ توليه مقاليد الأمور في البلاد ـــ حرص على التمسك بالحوار والدعوة له باعتباره السبيل الأمثل لترسيخ الديمقراطية وتعزيز المكاسب الوطنية.
وتضمنت الرسالة صياغة لنتائج أعمال ورشات اللقاء التنشاوري باللغتين العربية والفرنسية بالإضافة إلى كلمتي الوزير الأول في افتتاح واختتام الأيام التشاورية.
وقد سلمت نسخ من رسالة الوزير الأول إلى كتلة المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة وكتلة المعاهدة من أجل الوحدة والتناوب السلمي وكتلة الوفاق الوطني وائتلاف أحزاب الأغلبية.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة