مجتمع

الوزير الأول يستأنف لقاءاته مع بعض قادة المنسقية

الوزير الأول يستأنف لقاءاته مع بعض قادة المنسقية
من المنتظر أن يستأنف الوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف، سلسلة لقاءات مع بعض قادة أحزاب منسقية المعارضة الديمقراطية، في إطار السعي نحو إيجاد حل لأزمة الانتخابات التشريعية والبلدية المزمع تنظيمها 23 نوفمبر المقبل.
وحسب ما أكدته مصادر خاصة لصحراء ميديا، فإن الوزير الأول في لقاءاته مع قادة المنسقية سيجدد لهم استعداد رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز للقاء المنسقية مجتمعة أو منفردة.
ويستأنف الوزير الأول هذه اللقاءات بعد أن قضى عطلة أيام في العاصمة البلجيكية بروكسيل، عاد منها مساء أمس إلى العاصمة نواكشوط.
وكان ولد بلخير قد التقى خلال الأيام الأخيرة عدة مرات بولد عبد العزيز، حيث أكد له أنه سيوجه دعوة للمنسقية من أجل الاجتماع بها، وفق ما أكدته مصادر لصحراء ميديا.
وحسب هذه المصادر فإن ولد بلخير طلب من ولد عبد العزيز الوفاء بتعهداته المتعلقة بأربعة نقاط التزم بها خلال لقاء الشعب الأخير المنظم بمدينة النعمة، شرقي موريتانيا.
وقدم ولد بلخير عدة مقترحات بخصوص تطبيق النقاط الأربعة والتي تخص تشكيل مرصد انتخابي، وتوسيع اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، إضافة إلى تشكيل لجنة برلمانية للتدقيق في التقييد السكاني.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة