مجتمع

انتقاد لآلية اختيار أعضاء المجلس الأعلى للشباب

وجهت مجموعة شبابية موريتانية انتقادات حادة إلى الآلية التي أعلن عنها لاختيار أعضاء الهيئات التنفيذية لـ”المجلس الأعلى للشباب” الذي أقر تأسيسه العام الماضي.

وقالت مجموعة  تطلق على نفسها (شباب موريتانيا الأحرار)، إنها تفاجأت ببيان من “اللجنة التحضيرية للمجلس الأعلى للشباب”، التي أكدت أنها ترغب في تأسيس مكتب تنفيذي للمجلس “يكون من حقه وحده اختيار مجلس أعلى للشباب، وهو ما يعد مصادرة لكل الآراء والمبادرات الشبابية التي تنشط بفاعلية على الساحة الوطنية تسابق الزمن من أجل بناء مجلس أعلى للشباب يتمتع بالمصداقية والقبول من طرف الجميع”.

وأدان البيان الذي حمل توقيع الناطق باسم المجموعة سيدي محمد ولد بزيد، ما قال إنه “استخدام الوسائل الرسمية للدولة في هذه الحملة الممنهجة لصالح فئة من الشباب، مع العلم أنه لم يخرج بيان من رئيس الجمهورية و مجلس الوزراء بتكليف هذه المجموعة باختيار المجلس الأعلى للشباب”.
وأضاف “نشجب هذا التصرف الأحادي وغير المقبول، ونؤكد أنه إقصاء متعمد للشباب الموريتاني وتكرار واضح لعملية الإقصاء التي تمت خلال لقاء الرئيس الأول مع الشباب. ونؤكد تمسكنا و حقنا بإنشاء مجلس للشباب يحترم الجميع دون إقصاء أو تهميش”.
من جهته قال عضو “اللجنة التحضيرية للمجلس الأعلى للشباب”, عبد الفتاح ولد حبيب إنه لأول مرة في موريتانيا، توجد لجنة اختيار لا تطلب اسم المترشح ولا بطاقة تعريفه. مشيرا إلى أن معيار الكفاءة هو وحده المعيار المتبع، حيث أن استمارة التسجيل لا توجد بها خانة للاسم ولا لبطاقة التعريف.
 
وأضاف ولد حبيب أن اللجنة فتحت موقعًا خاصا على الانترنت من أجل تلقي طلبات العضوية مباشرة من الشباب الراغبين. وفتحت صفحة خاصة على موقع “فيسبوك” تضمنت فيديو لتوضيح آلية المشاركة.

وقال “رسالتنا في اللجنة المحضرة هي أننا لا نهتم باسمك ولا بصورتك، يهمنا فقط أنك شاب موريتاني، وأنك ترغب في عضوية المجلس، من خلال منافسة مفتوحة وشفافة”.
مشيرا إلى أن هدف المجلس “هو خلق جيل شبابي واع، نشط ومنتج”.

ونشرت اللجنة أمس الثلاثاء، رابطا لاستمارة التسجيل لعضوية المجلس. وقال مدير ديوان الوزير الأول محمد ولد جبريل على حسابه في “فيسبوك”، إن فتح هذه الاستمارة لكل الشباب الراغبين في عضوية المكتب التنفيذي للمجلس الأعلى للشباب، “يأتي في إطار تأسيس المجلس الأعلى للشباب، الذي أعلن عنه رئيس الجمهورية في ختام لقاء الشباب والرئيس (أنتم الأمل)، وسعيا للشفافية وتقديرا للكفاءات الوطنية للشباب الموريتاني”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة