مجتمع

انسحاب نواب المعارضة الموريتانية من جلسة افتتاح الدورة البرلمانية

 انسحاب نواب المعارضة الموريتانية من جلسة افتتاح الدورة البرلمانية

ولد بلخير يتهم المعارضة “بالدعوة للفوضى” ويدعو ولد عبد العزيز إلى “عدم الانفراد بالسلطة”

انسحب نواب المعارضة الموريتانية المقاطعة للحوار من الجلسة العلنية للجمعية الوطنية التي تعقد زوال اليوم الاثنين لافتتاح الدورة البرلمانية العادية، وذلك بعد أن استنكر مسعود ولد بلخير، رئيس البرلمان الموريتاني، مطالب منسقية المعارضة الديمقراطية برحيل النظام.

وقال ولد بلخير خلال كلمته لافتتاح الدورة البرلمانية إنه “يستنكر دعوات تطلقها بعض الأطراف لنشر الفوضى والإطاحة بالنظام”، مشيراً إلى أنه “يستنكر أيضاً عملية حرق الكتب الفقهية ولكن يجب التفريق بين حرق الكتب والعمل السياسي”، وفق تعبيره.

وانتقد ما قال إنه “التوظيف السياسي لعملية حرق كتب الفقه”، مؤكدا ضرورة أن “تتعامل الدولة مع المشهد السياسي بطريقة أكثر مرونة”، وفق تعبيره.

وطالب ولد بلخير الرئيس الموريتاني بضرورة “عدم الانفراد بالسلطة لأن البلاد تعاني جملة من التحديات على غرار ظاهرة الغلاء المعيشي والقضايا الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والأمنية”، مشيرا إلى أن “هذه الأمور إذا لم تعالج بحكمة فإنها ستعصف بالبلاد لا قدر الله”، على حد قوله.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة